Monday, 26 March 2007

بدأت المهزلة

ساعة علي بداية الاستفتاء
وردتني انباء الأن من عدة مصادر تفيد ان من يقوم بالاشراف علي الانتخابات ليسوا قضاة
وهو ما يتعارض مع المادة 88 من الدستور قبل تعديلها
و في حال تأكد هذه المعلومة والنجاح في اثباتها
يعني هذا قانونيا جواز  الطعن علي اجراءات الاستفتاء لان المادة 88 القديمة لا تزال سارية المفعول
تابعونا لكل جديد فقط وقبل الجميع علي في الكلبش

2 comments:

من دفتر الوطن said...

و الله يا عم المصرى أفندى ، أنا فعلا لما كنت بطلع فى عين الدستور لفت نظرى الموضوع دا ، بس المشكلة إن التعديلات دى هتتحط خلاص علشان نتيجة الإستفتاء نعم ، بس لما إنت تروح محكمة معرفش هل هتبقى النقض و لا مجلس الدولة و تقول الكلام دا ، هيفوت و قت ، و هيكون الدستور اللى قدام القاضى هو مادة الإشراف القضائى المعدلة و معرفش و الله هنا هيحصل إيه ، لو كان عمنا نوفل رئيس مجلس الدولة فربنا يستر على اللى هيرفع القضية ، و لو كانوا قاضى من إياهم من بتوع النقض ربنا يستر برضو ، أنا بفكر فى إقتراح تانى إن الهباب اللى بيحصل دا لازم كل العالم يدرسو علشان على الأقل ميبقوش زينا ، يا عم مصر ام الدنيا فعلا و المصريين هما اللى بنوا الأهرامات و بنوا الكبارى و محطة المترو ، و كمان عمال مواد دستور مفيش حد شافها قبل كدا

المصري افندي said...

حقولك ايه ربنا يهد الظالم والمفتري وابن الحرام